نادر شكري ـ وطني ـ

قام الامن صباح اليوم بمنع أقباط قرية “الفرن” مركز أبوقرقاص بالمنيا من دخول مبنى كنسي باسم “السيدة العذراء” لحضور القداس الألهي، ومنع دخول الكاهن للقرية الذى ظل خلف حواجز أمنية على مسافة بعيدة من المبنى الكنسي.

قال أحد أقباط القرية: نصلى بالمبنى الكنسي بالقرية منذ فترة طويلة دون اعتراض من أحد، ولكن فوجئنا فى السادسة من صباح اليوم بتطويق الأمن  للمبنى الكنسي ومنعنا من الدخول للصلاة ، وقام بوضع حواجز فى مدخل طريق القرية لمنع دخول الكاهن لترأس الصلاة .

أضاف القبطى: سئمنا من هذه التصرفات غير المفهومة وقمنا بالاحتجاج والاعتراض على هذه  الاجراءات بأن بدأنا نصلى أمامهم بالشارع ونصرخ “كيرليسون كيرليسون”، ففرق الأمن المصلين بالقوة لاجبارهم على العودة لمنازلهم وسط حالة هرج بالقرية وتأجيج مشاعر الجيران المسلمين ضدنا.

وقد حرر قسم شرطة ابوقرقاص ومجلس مدنية ابوقرقاص محضر رسمى ضد أقباط عزبة “الفرن”   بتهمة «إقامة شعائر دينية بدون تصريح»، وقام الأمن بغلق مبنى كنسى تابع لمطرانية المنيا داخل العزبة بعد منع دخول الاقباط وكاهن القرية للصلاة .
سبق توجيه هذا الاتهام للأقباط فى العديد من الاحداث مثل “قرية البيضاء” التابعة لمركز العامرية بالاسكندرية و”قرية دبوس” مركز سمالوط بالمنيا ، رغم عدم وجود نص بالقانون يجرم الصلاة .

من جانب أخر قام الامن بغلق المبنى الكنسى ووضع حراسة عليه ليدخل ضمن العشرات من المبانى الكنسية المغلقة وكان نيافة الأنبا مكاريوس أسقف المنيا اصدر بيان الاسبوع الماضى ادان فيه الاجراءات الامنية من تعنته فى عدم فتح مبانى مغلقه مثل “قرية كدوان” بالمنيا، مشيرا أن هناك 15 مبنى كنسى مغلق وهناك 70 قرية بلا كنائس فى ايبارشية المنيا وابوقرقاص

جدل بين مركز أبو قرقاص وأقباط القرية

قال العميد محمد صلاح، رئيس مركز ومدينة أبوقرقاص، إن منع دخول أقباط قرية “الفرن” مركز ابوقرقاص اليوم لان بعض الأقباط يصطحبون أحد القساوسة يوم الأحد من كل أسبوع، لمحاولة إقامة الشعائر الدينية ببعض المنازل غير المرخصة للصلاة.

وفي صباح اليوم قام بعض المواطنين الأقباط بعزبة الفرن بمحاولة الصلاة بمنزل أحد المواطنين بحضور أحد القساوسة مما دفع بعض الأهالي المسلمين لاعتراضهم، ومنعهم لعدم الحصول على ترخيص بالصلاة
لفت إلى أن ذلك أدى إلى تدخل الأجهزة الأمنية لمنع الأهالي من الاشتباك، مشيرًا إلى أنه تم «تحرير محضر شرطة بقيام أحد الأقباط بمحاولة إقامة شعائر دينية دون ترخيص»، وأكد أنه لم يتم إلقاء القبض على أىٍ من الأهالي.
من ناحية أخري، قال مصدر كنسى بمطرانية المنيا وأبوقرقاص إن ما صرح به رئيس مجلس المدنية غير صحيح فلم يعترض أي شخص من الاخوة المسلمين والدليل أن الصلاه تقام فى المبنى منذ فترة طويلة، وقوله باعتراض المسلمين يسجل عليه القصور والخطأ ، كما أن المبنى مملوك لمطرانية المنيا وابوقرقاص وتمارس فيه الشعائر منذ فترة طويلة والمبنى قائم فى كتلة سكنية قبطية
وتابع أن من منع هو من تعدي باللفظ على المواطنين وادخالهم قسريا الى بيوتهم ومنعهم من الخروج، ومنعهم من ممارسة حقهم فى الصلاة وأن ما يصرح به رئيس مجلس المدينة يدنه لان فكرة الصلاة كل أسبوع فى منزل غير صحيحة، فهذا المبنى باسم السيدة العذراء وخصص للصلاة من قبل المطرانية لخدمة اقباط عزبة الفرن البالغ عددهم ” 400 نسمة

http://www.wataninet.com/قضايا-قبطية/الهموم-القبطية/الشرطة-تحرر-محضر-لاقباط-قرية-الفرن/

http://www.wataninet.com/الكنيسة/أخبار-كنيسة-الكنيسة/جدل-بين-مركز-أبو-قرقاص-وأقباط-قرية-الف/