نادر شكري ـ وطني ـ


تستمر أزمة كنيسة “البابا كيرلس والأرشدياكون حبيب جرجس”، في شبرا الخيمة بالقليوبية، حيث هناك بعض المخاوف من تعرضها للاعتداءات من قبل المتشددين عقب صلاة الجمعة اليوم، خاصة بعد محاولة غلق الكنيسة بقطع التيار الكهربائي عنها أمس الخميس من قبل مديرية الكهرباء بالمنطقة.

وهو ما دفع لاحتشاد الأقباط داخل الكنيسة والمبيت بداخلها؛ لحمايتها ورفض غلقها من قبل الجهات الرسمية، لاسيما أن الكنيسة تم تقديم ملفها للجنة تقنين الكنائس، وهو ما يمنع غلقها .

وقسم الشباب أنفسهم مساء أمس لتأمين الكنيسة، وتركيب كاميرات المراقبة لرصد أنحاء الكنيسة خوفا من تسلل أي من المتشددين إليها، رافضين التعرض للكنيسة سواء بالغلق أو التهديد، لاسيما بعد انتشار دعاوى التحريض للاعتداء على الكنيسة عقب صلاة الجمعة اليوم .

وناشد حقوقيون الجهات الأمنية باتخاذ الحذر وتأمين الكنيسة ومنع أي اعتداء عليها أو غلق الكنيسة، مثل ما حدث مع كنائس المنيا، محذرين من خطورة هذه الخطوة على مستقبل المواطنة وسيادة الدولة .

وكانت الجهات الرسمية أغلقت ثلاثة كنائس بالمنيا وكنيسة بقرية الحاجر مركز ساقلته بسوهاج، استجابة للمتشددين لرفضهم صلاة الأقباط، وتعرضت كنيسة رابعة لمحاولة الاعتداء بالمنيا فى محاولة لغلقها وتم التصدي لهم .

__________________

الشعب يواصل حماية كنيسة شبرا الخيمة.. رغم تعليمات الأنبا مرقس بإخلاء الكنيسة